الخميس، 9 ديسمبر، 2010

ويكيليكس: المسلسلات الأمريكية دفعت عجلة الانفتاح في السعودية

جاء في برقية مرسلة من القنصلية الأمريكية في جدة إلى المسؤولين في واشنطن, ونشرها موقع "ويكيليكس"، أن المسلسلات التليفزيونية الأمريكية التي تلعب فيها دور البطولة ممثلات كـ "جنيفر آنيستون" أو "إيفا لانجوريا"، تلقى رواجاً كبيراً هناك، ما يقلل من "تأثير الأفكار الجهادية" على الشباب في السعودية.

وقالت البرقية: هذه المسلسلات مثل "الأصدقاء" أو "زوجات يائسات"، تبث عبر الفضائيات العربية مصحوبة بترجمة عربية، ساهمت في دفع عجلة الانفتاح السعودي والتصدي للتطرف، وفقاً للبرقية.

ولفتت البرقية إلى أن هذه البرامج نجحت حيث فشلت محطة الحرة الناطقة بالعربية، التي تمولها الولايات المتحدة.

كما أفادت البرقية، وفقاً لـ BBCبأن الإعلامي الأمريكي ديفيد ليترمان وبرنامجه الحواري، يشكلان "عامل تأثير" على الجمهور السعودي.

ويقول التقرير الذي حمل عنوان 'ديفيد لترمان: عامل تأثير' أن تلك البرامج تركت تأثيرا اكثر من تأثير قناة 'الحرة' التي انفقت عليها امريكا الملايين. كما يذكر أن جاذبية ممثلين من مثل ايفا لونغوريا وديفيد شويمر وجنيفر انيستون ناجحة تجاريا اكثر من التلفزيون الدعائي الامريكي 'الحرة' الذي كلف دافع الضرائب الامريكي 500 مليون دولار.

وينقل التقرير عن مسؤوليين اعلاميين سعوديين كبيرين في السعودية قولاً أدليا به في جلسة بمقهى ستارباكس في جدة 'ان الامر هنا يتعلق بحرب الافكار والبرامج الامريكية على ام بي سي وروتانا تعمل على كسب الناس العاديين في السعودية بطريقة لم تتمكن فيها الحرة وغيرها من الدعاية الامريكية عمل ذلك'.
 

ويكيليكس بالعربي خفايا وأسرار السياسة العالمية 2010 - 2011

الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا |