الأربعاء، 1 ديسمبر، 2010

ويكيليكس: وزير كويتي نصح دبلوماسيا اميركيا بترك معتقلين في غوانتانامو "يموتون"

أفادت برقية اميركية كشف عنها موقع ويكيليكس ان وزير الداخلية الكويتي الشيخ جابر الخالد الصباح قال لدبلوماسي اميركي عن اربعة معتقلين كويتيين في غوانتانامو "اتركوهم يموتون".

وبعد القرار الذي اعلنه الرئيس الاميركي باراك اوباما عند بدء ولايته باغلاق معتقل غوانتانامو (كوبا) اجرت واشنطن اتصالات مع عدة دول يمكنها ان تستقبل معتقلين يفترض ان يفرج عنهم.

وبحسب البرقية المصنفة "سرية" والتي تحمل تاريخ 5 شباط/فبراير 2009 ونشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية مقتطفات منها فان الشيخ جابر الخالد الصباح اعطى هذه النصيحة للدبلوماسي الاميركي. ويوجد حتى الان اربعة معتقلين كويتيين في غوانتانامو. واضاف الوزير الكويتي بحسب نص البرقية "اذا كانوا فاسدين، فهم فاسدون" قائلا "من الافضل التخلص منهم. لقد اعتقلتوهم في افغانستان فاعيدوهم الى هناك الى منطقة حرب".

وبخصوص سبعة مهربي حشيش ايرانيين اعتقلتهم البحرية الاميركية في الخليج قبل اسابيع من ذلك، فيما كانت سفينتهم تغرق، قالت البرقية ان الوزير "ابتسم" وقال "ان الله اراد معاقبتهم لكنكم انقذتموهم، انها مشكلتكم الان. كان الاحرى بكم تركهم يغرقون".
المصدر: AFP
النص الأصلي للوثيقة:
09KUWAIT110

 

ويكيليكس بالعربي خفايا وأسرار السياسة العالمية 2010 - 2011

الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا |