الاثنين، 29 نوفمبر، 2010

ويكيليكس : السعودية حثت الصين على اتخاذ اجراءات أشد حزما مع ايران

الرياض (رويترز) - تطرقت رسائل دبلوماسية سرية نشرها موقع ويكيليكس المتخصص في نشر التسريبات ونقلته صحيفة نيويورك تايمز ان السعودية عرضت تطوير علاقاتها النفطية مع الصين اذا أيدت بكين العقوبات ضد ايران.
والسعودية هي أكبر مصدر للنفط الى الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وقالت الصحيفة على موقعها على الانترنت ان احدى الافادات التي سربتها ويكيليكس قالت "نائب وزير الخارجية (السعودي) الدكتور الامير تركي... شرح كيف أن السعودية تتفهم أن الصين قلقة من الحصول على امدادات الطاقة والتي يمكن أن تقطعها ايران وانها تريد اجتذاب المزيد من التجارة والاستثمار.

"السعودية تود تقديم ضمانات بشأن هذه الموضوعات الى الصين ولكن فقط في مقابل تصرفات صينية ملموسة لعرقلة سعي ايران الى الاسلحة النووية."

وتعرضت ايران لعقوبات دولية وأمريكية ومن الاتحاد الاوروبي استجابة للمخاوف الغربية من الانشطة النووية الايرانية التي تخشى أن تكون غطاء لبرنامج تسلح نووي. وتقول ايران انها لا تسعى لصنع أسلحة نووية.

وأيدت الصين وهي أحد كبار الشركاء التجاريين لايران والعضو الدائم بمجلس الامن بعض العقوبات على ألا تمس قطاع الطاقة الايراني.

نص الوثيقة باللغة الأنجليزية
 

ويكيليكس بالعربي خفايا وأسرار السياسة العالمية 2010 - 2011

الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا |